Skip to main content

قدم عامر نفسه للساحة العربية الفنية كفنان شامل متعدد المواهب في عمر الثمانية عشر وهو على مقاعد الدراسة الجامعية. وكان الحضور اللافت لألبوم " هيلا يا رمانه " عام 1992 شعلة الانطلاق الأولى لرحلة عامر الفنية المتنوعة عربيا. قدم عامر نفسه كممثل مسرحي وتلفزيوني حينها كاسرا نمطية المغني المشهور والنجومية والبقاء في هذه الدوائر المتعارف عليها. وبالتالي شارك الخفش في تأسيس فرقة الفوانيس المسرحية العالمية في بداياته الفنية آنذاك، وهو أيضاً عضو في المنظمة العالمية للمسرح (ITI) سابقا (الأردن) كمستشار فني، وكذلك شارك في تأسيس مسرح البلد لاحقا، وفي انطلاقة الخفش في عالم التمثيل، حظي بأدوار مهمة ساهمت بتشكيل وعيه المسرحي وقدراته التمثيلية وبالتالي أدواته الفنية المتنوعة، حيث مثل في عدد من المسرحيات لأهم المخرجين العرب في التسعينيات ومنذ بداياته الفنية المتنوعة آنذاك. غنى عامر أيضا حينها في الموسيقى التصويرية لمجموعة من أهم المسلسلات العربية الضخمة، وأثبت نفسه في عالم اخراج الأغاني المصورة لكبار ومشاهير الغناء الخليجي والعربي، وكذلك البرامج التلفزيونية وحملات التوعية الاجتماعية والأفلام التوثيقية والوثائقية لجهات حكومية وخاصة بالعالم العربي. يشغل الخفش من سنة 2011 منصب (مستشار وخبير للبرامج التلفزيونية المحلية) في تلفزيون مملكة البحرين، ليضع كامل خبرته المتنوعة في مختلف أنواع الفنون (اخراج – موسيقى وغناء – تمثيل – تصميم أزياء وماكياج – التأليف والكتابة – دراما الطفل – الالقاء ...الخ) في صالح وظيفته هذه...مواجها تحديا كبيرا ليستمر بحياته المهنية الوظيفية والفنية الابداعية مع اصابته بخطأ طبي في عملية جراحية (الديسك) وهو على رأس عمله سنة 2011، ليؤول مصاب بما يسمى Foot Drop nerve، وفي مستشفى أجنبي بالمنامة.